أقدم المغني الأمريكي على إشهار سلاحا في وجه خلال تصوير أغنيته الجديدة التي تضمنت المشهد الذي تجسده شخصية اعتبارية للرئيس الأمريكي.

 

وقال ماركو روبيو، سيناتور ولاية فلوريدا، إن “ الراب كان غير حكيم في تصوير مشهد إدعاء إطلاق نار على شخص يرتدي ملابس مهرج يجسد شخصية ترامب في فيديو أغنيته”.. وفقا لـ “بي بي سي”.

 

وقال روبيو لشبكة “تي إم زد” الإخبارية :”إذا شاهد شخص خطأ ذلك، وتكونت لديه فكرة خطأ، فستحدث مشكلة”.

 

وأضاف روبيو:”ما كان ينبغي لسنوب أن يفعل ذلك”.

 

وقال:”لدينا رؤساء أغتيلوا من قبل، لذا أي شئ كهذا ينبغي أن يتعامل معه الناس بحرص”.

 

ويظهر الفيديو سنوب وهو يطلق من سلاح يشهره في وجه شخص يجسد شخصية ترامب طلقة تخرج في هيئة علم مكتوب عليه كلمة “بانغ (إنفجار)”.

 

وكان روبيو قد خاض سباق الترشح للرئاسة الأمريكية عن الحزب الجمهوري، إلا أنه خسر في الانتخابات التمهيدية أمام ترامب.