وجهت الكاتبة والشاعرة، رئيسة المنظمة الدولية للتحقيق بالأنساب والقبائل ورئيسة منظمة النسوة النمساوية ، الدكتورة شيرين سباهي، انتقادات حادة لتعيين الرئيس الجزائري عبد العزيز بوتفليقة، منسقا إفريقيا لمكافحة الإرهاب، على الرغم من حالته الصحية المتدهورة، واصفة هذا الامر بـ”التفاهة”.

 

وقالت “سباهي” في تدوينة لها عبر حسابها بموقع التدوين المصغر “تويتر” رصدتها “وطن”:” على الرغم من صراعه مع المرض.. الاتحاد الإفريقي يعين “بوتفليقة” منسقا إفريقيا لمكافحة الإرهاب…………..تفاهة”.

 

وكان الاتحاد الإفريقي، قد عين أمس الثلاثاء، الرئيس الجزائري، عبد العزيز بوتفليقة الذي يصارع الموت وفقا لما نقلته صحيفة “دير شبيغل” وبحضور عبد الملك سلال ممثلا شخصيا عنه، منسقا إفريقيا لمكافحة الإرهاب، وذلك على خلفية حفل تسليم واستلام المهام بين أعضاء مفوضية الاتحاد المنتهية عهدتهم والجدد.

 

وأعلن رئيس الاتحاد الإفريقي الحالي الرئيس ألفا كوندي عن هذا التعيين أمام مكتب الندوة عرفانا وتقديرا لالتزام رئيس الدولة “الشخصي والمتجدد” في مكافحة الإرهاب الدولي ولإسهام الجزائر الكبير والمعترف به في التعبئة  الدولية لمكافحة هذه الآفة.