وجه الإعلامي العماني، نصر البوسعيدي انتقادات لاذعة لعاصفة الحزم التي شنها التحالف العربي بقيادة ضد وقوات المخلوع صالح دعما لعودة الشرعية المتمثلة بالرئيس ، حيث وصف “البوسعيدي” قرار شن بأنه “سياسة مراهقة”.

 

وقال “البوسعيدي” في تدوينة له عبر حسابه بموقع التدوين المصغر “تويتر” رصدتها “وطن”تعليقا على تقرير الذي حذر من مجاعة قد تصيب الملايين في :” السياسات المراهقة من شكلت عواصف الحرب والدم لن يغفر المثقلين بالفقد جرمهم! ليت الخصوم يدركون شناعة فعلهم! فلا خير فيمن يقوده شيطانه ونعراته!”.

 

وكان التابع للأمم المتحدة، قد حذر من أن قد تودي بحياة ملايين الأشخاص في اليمن، داعيا إلى توفير الدعم لدرء هذا الخطر وتلبية الاحتياجات الغذائية العاجلة هناك.

 

وقالت المديرة التنفيذية للبرنامج ارثارين كازين خلال مؤتمر صحافي عقدته في عمان “وصلت من اليمن حيث أكثر من 17 مليون شخص غير قادرين على إطعام أنفسهم بشكل كاف، ونحو سبعة ملايين شخص لا يجدون ”.

 

وأضافت أن “هناك احتمالا لحدوث مجاعة إذا لم نلب الاحتياجات الغذائية لأولئك الذين يعانون بشدة من انعدام ويواجهون خطر المجاعة في اليمن”.

 

وحضت كازين المجتمع الدولي على التحرك قائلة “يجب علينا تلبية احتياجات هؤلاء الذين يواجهون خطر المجاعة قبل فوات الأوان، لأنه إن تم إعلان حصول المجاعة فهذا يعني أن هناك أناسا قد ماتوا”.