علقت الجالية الهندية على الحادث متهمة سياسات الرئيس الأمريكي الموجهة ضد الأجانب بأنها السبب وراء هذه الأعمال، حسب قناة “NDTV” الأمريكية.

 

قام مواطن أمريكي من ولاية فلوريدا بحرق يعود لهنود، ظنا منه أن المحل أصحابه ، و نقلت قناة “NDTV” عن المواطن قوله: أريد أن يرحل هؤلاء من بلادنا.

 

وهذه لم تكن المرة الأولى يتعرض فيها الهنود للاعتداء في الأمريكية.

 

وحسب القناة التي نقلت عن مصادر في الشرطة، إن المواطن الأمريكي ريتشارد للويد ذو الـ 64 عاما قام، يوم الجمعة الفائت، بحرق مجمع للقمامة، ومن ثم رماه داخل المحل التجاري الذي يعود للهنود.

 

ولحسن الحظ تمت السيطرة على الحريق بشكل سريع، كما تم إلقاء القبض على الفاعل الذي أكد أنه كان يعتقد بأن أصحاب المحل هم من العرب المسلمين، وهو غير راض عمَّا يفعلونه في بلادهم في الشرق الأوسط، وقال أنه قام بهذا الفعل من أجل .

 

وفي وقت سابق، علقت الجالية الهندية على الحادث، متهمة سياسات الرئيس الأمريكي الموجهة ضد هجرة الأجانب بأنها السبب وراء هذه الأعمال.