تعرضت ، تبلغ من العمر 14 عاماً، للضرب والاعتقال لارتدائها “ممزقاً”، حسب ما نقلت صحيفة “إندبندنت” البريطانية.

 

وكانت الفتاة “زهرة” تحتفل بعيد ميلادها مع أصدقائها بمدينة شيراز الأسبوع الماضي، حين توقفت سيارة تابعة لشرطة “الإرشاد” الإيرانية.

وقالت الفتاة المراهقة إن عناصر الشرطة حاولوا أن يدفعوها وأصدقاءها داخل سيارتهم بالقوة.

 

وقالت: “كانت سيارة فان كبيرة، وكان هناك سيدتان ورجلان، وكان اعتراضهم على البنطلونات الجينز التي كنا نرتديها، لأنها كانت ممزقة، بحسب الموضة، فلم يكن هناك أي شيء آخر”.
ولم يتم الإفراج عن زهرة وأصدقائها إلا بعد أن وقّعوا على تعهد بعدم ارتداء تلك البنطلونات مرة أخرى، وأن عليهم الالتزام بارتداء زي “محتشم” في المستقبل.

وأضافت زهرة: “ما زلت أعاني من الكدمات في وجهي، كما أشعر بألم كبير في ذراعي وضلوعي نظراً لتعرضي للضرب”.

 

ونقلت الصحيفة البريطانية عن أمها قولها إن تلك الأزمة “هي الأسوأ في حياتها، وكأن العالم قد انتهى بالنسبة لها”.

 

وأشارت والدة زهرة إلى أن عناصر الشرطة قاموا بإخافة الفتيات برذاذ الفلفل ليجبروهم على ركوب سيارتهم بالقوة، بينما قامت الشرطيات بشد شعرهن وضربهن.