أثار بنغالي ظهر وهو يتجول بحرية على أحد الطرقات العامة في رعب المارة وسائقي السيارات.

 

وظهر النمر الضخم غي مقطع فيديو وهو يتجول  لساعات في شوارع مونريالي وبدا الأهالي مذعورين واعتقد الكثيرون أن الأمر مزحة أو مقلب للكاميرا الخفية.

 

وفي مقطع اخر ظهر النمر وهو يجلس إلى جانب سور وبدا عدد من عناصر الشرطة وهم يراقبونه بينما حاول الاقتراب من سور حديدي فيما يشاهد شرطي وهو يمسك بمسدسه ملقماً اياه وراء ظهره.

 

وأفادت السلطات المحلية أن النمر ويُدعى “” هرب من احدى حدائق الحيوانات في صقلية واحتمى بأحد مصانع الفخار بضواحي المدينة ، وأدى هروب النمر إلى إغلاق الطرقات ومنع التجوال حتى العثور عليه من  قبل سلطات مدينة مونريالي بعد ساعتين من هروبه.