مثلّت دور الشحاذة بعفوية وبراءة، وظهرت الطفلة التي لم تتجاوز الرابعة من عمرها في مقطع فيديو تداوله مستخدمو مواقع التواصل الاجتماعي وهي تضع منديلاً أبيض على رأسها وتقول لسيدة لا تظهر في الفيديو:”ما معي مصاري” وعندما تسألها السيدة:” كم تريدين”  تجيب :”بدي خمسمية ليرة”وتسألها السيدة ثانية:” وين أهلك” فترد:” ماتوا” فتسألها:” ولي على قامتي شلون ماتوا” فترد الطفلة:” ماعندي أهل ولا واحد ولا تنين”.

 

وتعاود السيدة سؤالها” وين ساكنة” فتجيب في الشارع” وعندما تستفسر منها عن المبلغ الذي تريده تجيب الطفلة بعفوية:” مليون” ثم تقول لها خمسمية وهنا تقول السيدة:”على عيني يا شحادة يا حلوة” وتطلب منها قبلة ثم تستدرك قائلة:”بس إنتي نظيفة.. شلون شحادة ونظيفة”  فترد الطفلة ببراءة:”أنا شحادة ” أكابل” – أكابر”.