أقدم زوج على زوجته الحامل حتى الموت في متجر مزدحم بالزبائن، في العاصمة الكولومبية “بوجوتا”، في مشهدٍ مروّع وثقته كاميرات المراقبة.

 

وأظهر تسجيل الفيديو الزبائن المذعورين وهم يحاولون إبعاد الزوج، الذي يعمل كشرطي، عن زوجته، فيما كان يوجه لها طعنات متعددة بسكين كبير.

وظهر الزوج، “فراي فيسنتي ارديلا فيلاسكيز”، في لقطة وهو يصارع سيدتين كانتا تحاولان إنقاذ زوجته من بين يديه، ويطيح بإحداهما أرضا؛ وبعد أن ارتكب جريمته، سارع بالفرار من المتجر، تاركا زوجته “انجي هيريرا”، تنزف حتى الموت.

 

وتمكن سكان محليون من الإمساك به، واحتجازه لحين وصول الشرطة لإلقاء القبض عليه، وهو حاليا رهن الاحتجاز ويواجه تهمة القتل.