شنَّ نقيب التونسيين، ناجي الباغوري، هجوما شديدا على الرئيس المصري عبد الفتاح ونظامه، متهما إياه بشن أكبر عملية قمع ضد الصحفيين والنشطاء.

 

وقال”الباغوري” في تدوينة له عبر حسابه بموقع التواصل الاجتماعي “فيسبوك”، تعليقا على أنباء ترددت حول زيارة مرتقبة للسيسي إلى : ” تعيش أسوأ أيامها تحت حكم السيسي”.

 

وأضاف: “عملية قمع غير مسبوقة يواجهها والصحفيون ..اذا انت قادم بالفعل: لا اهلا ولا سهلا”.

 

يشار إلى أن نقابة الصحفيين التونسية، تتخذ موقفا متضامنا مع الصحفيين المصريين، حيث رفضت اقتحام قوات الامن النقابة في مصر، كما أصدرت بيانا شديد اللهجة عددت فيه وسائل القمع والانتهاكات التي تتعامل بها مع الصحفيين.