تداول ناشطون مصريون فيديو مؤثر لسيدة وهي تتوسل إلى المحكمة من أجل الافراج عن نجلها المعتقل في سجون الداخلية.

 

وظهرت المسنة المصرية وهي تبكي أمام القاضي وتطلب منه الافراج عن نجلها قائلة له ” طلعه و انا اكنس لك البلاط” في مشهد مؤثر للغاية ويعكس مدى الظلم الذي يعيشه الشعب المصري.