في واقعة مثيرة للسخرية، قال الإعلامي المصري عمرو أديب إن اندهش خلال المكالمة التي أجراها مع الرئيس عبد الفتاح عند سؤاله عن لمصر، موضحا أنه قال للسيسي: “انتوا عايشين إزاي يا ابني؟”.

 

وانتقد عمرو أديب الوضع الحالي لمصر، مشيرا إلى قيام بتحذير رعاياها بضرورة الخروج من فورا، قائلًا: “مفيش دولة كدة”.

 

وقال في برنامج “كل يوم” الذي يقدمه على شاشة “ON E”: “النهاردة قبل ما أدخل على الهواء بعشر دقايق، إسرائيل طلعت تحذير لكل رعاياها في سيناء، وقالتلهم: سيبوا سينا دلوقتي.. فيه عمليات جاية”.