تمكنت الدكتورة اختصاصية الكيمياء الحيوية الإكلينيكية بالتعاون مع فريق عمل بحثي من وزارة الصحة العُمانية وجامعة ومجلس البحث العلمي، بإشراف البروفيسور وعد الله ملا من المستشفى السلطاني- من التوصل لفحص مختبري جديد لتقييم المعالم المختبرية لغدة البروستاتا في تشخيص سرطان الغدة.

 

وتم تحقيق هذا الإنجاز العلمي الجديد بحسب صحيفة الرؤية العمانية بعد “أخذ ما يقارب من مائتي عينة من المستشفى السلطاني ومستشفى جامعة السلطان قابوس؛ حيث تمَّ تحليل ودراسة العينات في مستشفى الجامعة”.

 

وتتمثَّل أهمية الفحص الجديدة في إمكانية تشخيص في مراحلة الأولى، كما أنه يقلل من فترات الانتظار للمرضى الذين يحتاجون فعليًّا إلى تدخل طبي لعلاج ، وسيقلل من تكاليف الفحص الحالي لغدة البروستاتا المعتمد على تقنية “بي.إس.إيه”.