وجه الحقوقي والباحث الجزائري، الدكتور انتقادات لاذعة للإعلام العربي، متهما إياه بنشر أصوات “” الذين لم يزيدوا الأمة إلا تخلفا.

 

وقال “مالك” في سلسلة تدوينات له عبر حسابه بموقع التدوين المصغر “تويتر” رصدتها “وطن”: “من أخطر عيوب أنه يدخل لبيوتنا صور كل التافهين ويسمعنا أصوات الرويبضة وهم يخوضون في شؤون أمة جريحة ما زادوها إلا خبالا وتخلفا!”.

 

وأضاف في تغريدة أخرى: “ لا يتجاوز عسكريا إلا بعدما يخترق العقول فكريا لذلك يظل تأمين من أولويات الأمن القومي!”.