توقف المغني والممثل الباكستاني عن الغناء خلال حفله الموسيقي في كراتشي لإنقاذ فتاة كانت تتعرض للتحرش وسط الحضور.

 

وطلب الفنان من الحرس التدخل لسحب الفتاة من بين الحشود، وتوجه للمتحرشين بسؤالهم عما إذا كان سبق لهم أن رأوا فتاة، مضيفا قوله “قد تكون أمك أو أختك”.

 

ودعا الحضور إلى حسن التصرف واحترام النساء، ملوحا باعتزامه توقيف الحفل نهائيا إذا تصرفوا عكس ذلك، حسب موقع images.dawn.

 

ويقول الموقع إن الحشد كان خارج السيطرة، وتعرضت العديد من النساء للتحرش والمضايقات خلاله.

 

وحاز الفيديو الذي يوثق توقف الفنان عن الغناء على آلاف المشاهدات، فيما أعرب ناشطون على وسائل التواصل الاجتماعي عن تقديرهم لخطوة أسلم.