أكد المحامي الدولي، محمود رفعت أن حكم محكمة البات بمصرية جزيرتي “”، يفتح الباب أمام محاكمة الرئيس المصري عبد الفتاح جنائيا، على حد قوله.

 

وقال “رفعت” في سلسلة تغريدات له عبر حسابه بموقع التدوين المصغر “تويتر” رصدتها و”طن”: ” الحكم النهائي الذي أصدره #القضاء_المصري اليوم بأن #تيران_وصنافير_مصرية يفتح الباب لملاحقة #السيسي جنائيا.”

 

وأضاف في تغريدة أخرى مستندا إلى نص المادة 77 من المصري الذي أقره نظام السيسي: ” حكم #تيران_وصنافير_مصرية يجلب المادة 77 : يُعاقب بالإعدام كل من ارتكب عمداً فعلا يؤدى الي المساس باستقلال أو وحدة أراضيها”.