يجري وزير الخارجية العراقي، ، محاولات للوساطة وتخفيف حدة التوتر بين المملكة العربية وإيران، وذلك عبر نقل رسائل بين طهران والرياض، وفقا لما ذكره تقرير للتلفزيون الإيراني الرسمي.

 

وتأتي هذه المحاولات في الوقت الذي تشهد فيه العلاقات السعودية الإيرانية توترا متصاعدا على عدة أصعدة واتهام طهران بالتدخل المباشر بالشؤون الداخلية لبعض دول الخليج إلى ملفات واليمن والعراق وغيرها.

 

ومن الملفات الأخرى التي تعمق الخلاف بين وطهران، يتصدر ملف ، إلى جانب إعدام السلطات السعودية لرجل الدين الشيعي المعارض .

 

ويذكر أن علي عسكر، ممثل الولي الفقيه لشؤون الحج بإيران، قال إن بلاده لم تكن تعتزم تعطيل الحج الإيراني في موسمه الماضي، لافتا إلى أن وفدا إيرانيا سيزور المملكة العربية السعودية في فبراير/ شباط المقبل لبحث شؤون حج العام الجاري.

 

جاء ذلك وفقا لما نقلته وكالة الأنباء الإيرانية الرسمية على لسان عسكر حيث قال: “مثلما أعلنا مرارا فإننا لم نكن في العام الماضي نعتزم تعطيل الحج ابدا وكنا نهدف الي ايفاد الحجاج الا انهم (الجانب السعودي) تحركوا متأخرين.”