التقط سائق سيارة مقطع فيديو طريفا لراعية ألمانية تعرضت لهجوم عنيف على الطريق من قبل من الأغنام.

 

ويظهر الفيديو الراعية وهي تسير برفقة القطيع على الطريق إلى أن اقتربت منهم سيارة وحدث ما لم يكن في الحسبان.

 

إذ تغير سلوك القطيع فجأة وتحوّل للسير في الاتجاه المعاكس فيما لم يتمكن الكلب من إنجاز مهمته المتمثلة في السيطرة على هذه الحيوانات.

 

ووسط الفوضى التي نشبت بسرعة قامت الأغنام بمهاجمة الراعية وإسقاطها أرضا، وعلى الرغم من هروب القطيع إلى الجهة المقابلة من الطريق إلا أن أحد الأغنام لم يسمح للراعية بالوقوف وعاود الهجوم بنطحها مما أدى إلى اصطدام رأسها بالأرض وإصابتها.

 

ودفع ذلك المشهد السائق إلى تشغيل محرك سيارته بقوة مرارا كي يخيف القطيع ويمنعه من مواصلة الهجوم العنيف الذي شنه على الراعية.

 

وتم التقاط هذا الفيديو في العام 2014 إلا أنه بدأ بالانتشار بشكل كبير عبر الانترنت في الآونة الأخيرة.