نجا رجلٌ بأعجوبة من الموت تحت عجلات مسرع بعد أن رمى بنفسه أمامه قبل ثوانٍ من عبور القطار في محطة السكك الحديدية في “فيتشابوري” بجنوب .

 

ووفقاً لوسائل الإعلام المحلية، فقد وصل المسعفون إلى المحطة، ولكن لم يجدوا الرجل.

 

وقد عثر عليه لاحقاً من قبل الشرطة على طريق قريب، ويدعى Wirachai Nisairam، وهو عاطل يبلغ من العمر 23 عاماً من بوريرام في شرق تايلاند.

 

ويقال إنه كان يعاني من الاكتئاب، وكان قد تسبب في الأذى لنفسه سابقاً.

 

وقد نقل إلى المستشفى فوراً وتبين أنه لم يصب بأذى، بصرف النظر عن خدش صغير في الساق.

 

وقد تم تصوير المشهد من زاويتين مختلفتين، مع بعض التلاعب أو الإيهام البصري لجعل الواقعة أكثر إثارة.