أعلن مكتب “نانغراهار” للمحاماة في أفغانستان، إنهاء تحقيقاته بشأن زواج شقيقتين من رجل واحد في ليلة واحدة، فيما تمت إحالة القضية إلى دائرة المخابرات العامة الأفغانية.

 

وقالت “سارة” إحدى الشقيقتين أمام الصحفيين في وزارة شؤون المرأة، إن زوجها “والاياط خان” اتهمها بفقد عذريتها في الليلة الأولى من زواجهما.

 

وبحسب صحيفة “باجهواك” الأفغانية، قالت سارة إن زوجها ذهب إلى بيت أبيها، وتزوج شقيقتها الصغرى.

 

وأضافت “اتهمني بإقامة علاقة غير مشروعة مع شخص آخر، وقيد يدي، وضربني وأخذني إلى منزل والدي في منتصف الليل”.

 

وزعمت أن الرجل داهم منزل والديها وأخذ شقيقتها الصغرى بالقوة وتزوجها.

 

وقال ممثل الادعاء محمد والي الهاشمي لوكالة “باجهوك” خلال مقابلة حصرية، إنه بعد الجاني، أُلقي القبض على اثنين آخرين مشتبه في علاقتهما بالحادث.