كشف عالم فلكي مصري، عن توقعات 2017 الجديدة، بالنسبة لعدد من الدول العربية والغربية، في مقدمتها والولايات المتحدة الأميركية ومصر والسعودية، التي ستشهد بعضها صعوداً والبعض الآخر هبوطاً اقتصاديا واضحاً، بخلاف مجموعة من الأحداث الصادمة.

 

وقال العالم الفلكي المصري رضا العربي، في تصريحات لوكالة “سبوتنيك” الروسية، إن روسيا ستشهد في الفترة المقبلة مجموعة من المفاجآت الاقتصادية، والتي تبدأ باكتشافات جديدة في البترول، بخلاف تجاوز أزماتها الاقتصادية وتقضي تماماً على التضخم في عام 2017.

 

وبالنسبة للولايات المتحدة الأميركية، أكد الفلكي، أن العالم كله ستصيبه صدمة كبيرة، بسبب محاولة اغتيال سيتعرض لها الرئيس الأميركي الجديد ، فيما ستشهد الولايات المتحدة هزة اقتصادية قوية، ستتسبب في تراجع قوتها ككيان اقتصادي عالمي، وستكون هيلاري كلينتون جزءا من الأزمة.

 

ولفت العالم الفلكي المصري إلى أن ستتحسن أحوالها الاقتصادية بشكل كبير، حيث سيكتشف المهندسون المصريون والخبراء حقولاً جديدة للنفط داخل ، ومع حلول الشهر السابع، تموز، لن تكون هناك أزمة اقتصادية، وستتحسن الأحوال بسرعة شديدة.

 

وأوضح أن النزاع القائم بين مصر والسعودية، على ملكية جزيرتي تيران وصنافير، سيتم حسمه لصالح مصر، ولن تحصل المملكة على الجزيرتين، بينما تميل كفة إلى الحفاظ على توازنها.

 

واختتم الفلكي، رضا العربي، توقعات 2017 في مصر، بالتأكيد أن حكومة المهندس شريف إسماعيل في مصر، لن تستمر، وسيتم استبدالها بحكومة جديدة، يرأسها أحد لواءات القوات المسلحة المصرية.