أبدى نشطاء مواقع التواصل الاجتماعي، استياءهم الشديد، من التصريحات التي أدلى بها الكاتب الكويتي على قناة العربية، وأساء فيها للعلامة عبدالعزيز - رحمة الله- والعلامة محمد بن عثيمين.

وقال “الهاشم”، المثير دائما للجدل، مستهزءاً بالعلماء : “جماعة ابن تيمية وابن باز وابن عثيمين يريدوننا نلبس الملابس الأفغانية”.

ورداً على تصريحاته، دشن مغردون على موقع التواصل الاجتماعي “تويتر” هاشتاجاً بعنوان: “#الهاشم_عبر_العربية_يشتم_ابن_باز”، طالبوا من خلاله بمحاسبة الكاتب الكويتي.

وتصدر الهاشتاج، الإعلامي السعودي، “سعد التويم”، الذي قال :”#الهاشم_عبر_العربية_يشتم_ابن_باز هل تستطيع العربية استضافة من يشتم السيستاني؟ لو فعلت فسيلحق مديرها برئيس تحرير الشرق الأوسط”.

وشارك الإعلامي، خالد المهاوش، بالهاشتاج، قائلا : “يجب محاسبة القناة وهذا الكائن من قبل جهات الإختصاص ومقاضاتهم ، فعلمائنا ليسوا مادة خصبة لهذه الألسنة القذرة.. #الهاشم_عبر_العربية_يشتم_ابن_باز”.

كما شارك الداعية السعودي، محسن المطيري، قائلا : “تجاوزت العبرية الصهيونية كل الخطوط الحمراء في شتم علمائنا ورموزنا..إلى متى؟”.

وأضاف في تغريدة أخرى” #الهاشم_عبر_العربية_يشتم_ابن_باز لا يعنينا المسخ الهاشم، ولكننا نطالب بوضع حد لهذا المنبر العبري المنتسب لنا ويقوم بشتم علمائنا ورموزنا!”.