توفى اليوم الأحد، مطران الأب هيلاريون كابوتشي، في منفاه في العاصمة الإيطالية ، عن عمر يناهز 94 عاماً.

 

ولد في مدينة حلب السورية عام 1922، وكان مطراناً لكنيسة الروم الكاثوليك في مدينة القدس منذ عام 1965. اعتقلته سلطات الاحتلال الإسرائيلي في عام 1974، وحكم عليه بالسجن 12 عاماً، بدعوى “مشاركته في تهريب أسلحة للمقاومة”، ونُفي عن عام 1978، إذ أفرج عنه بعد 4 سنوات من سجنه، وعاش في منفاه بمدينة روما حتى رحيله.

 

وكانت سفارة دولة فلسطين لدى الكرسي الرسولي (الفاتيكان)، قد نعت كابوتشي، كذلك نعاه الرئيس الفلسطيني ، واصفاً إياه بـ”المناضل الكبير”.

 

كذلك نعت الحكومة الفلسطينية الراحل، وقال المتحدث الرسمي باسم الحكومة يوسف المحمود، “إن رحيل ترك حزناً عميقاً في قلب كل ، نظراً للسيرة النضالية الحافلة والمواقف الوطنية التي تمسّك بها المطران في دفاعه عن الشعب الفلسطيني والقضية الفلسطينية، إلى جانب مكانته وسمو منزلته الدينية”.