قال وزير الثقافة والسياحة ، “نابي أفجي”، إن الأفلام والمسلسلات تعد حالياً الأولى في أوروبا والثانية عالمياً، وإنّ نسبة المشاهدين تزداد يوماَ بعد يوم.

 

واضاف: “قبل 15 سنة كانت تركيا تنتج 9 أفلام في السنة، أما اليوم، ارتفع عدد إنتاج الأفلام إلى 139 فيلما في السنة”.

 

وذكر: “أن متابعي الأفلام التركية في أوروبا وصلت نسبتهم إلى أكثر من 60 في المائة من سكان أوروبا، وبذلك تصبح تركيا هي الأولى في أوروبا بأفلامها”. بحسب صحيفة “يني شفق” التركية

 

وتابع: “تتم ترجمة عدد كبير من الأفلام والمسلسلات التركية إلى عدة لغات من طرف شركات الدوبلاج في العالم، وتعرض هذه الأفلام في وشمال أفريقيا وأوروبا الشرقية والغربية وآسيا وأفريقيا وأمريكا اللاتينية. لقد تمت ترجمة 150 فلماً ومسلسلاً في 100 دولة مختلفة، وتم مشاهدتها من قبل 500 مليون شخص”.