لاحظت سيدة صينية في منتصف العمر تقلص حجم ثدييها وظهرت كتلتان في بطنها، فتوجهت على الفور إلى المستشفى ليكتشف الأطباء أن مادة الهيدروجيل التي حُقنت للسيدة في صدرها قبل عدة سنوات تجمعت في بطنها.

 

وتستخدم المادة كحشو تجميلي شبه دائم، ويحظى بشعبية كبيرة في الصين، وبالرغم من ذلك فهو مرتبط بمضاعفات صحية خطيرة وطويلة الأمد على مدى العقد الماضي.

 

ويعتقد أن الحشو تسرب من ثدي المرأة إلى بطنها، ما تسبب في ظهور الكتل الغريبة، وخضعت السيدة لعملية لإزالة الكتل وشفيت بالكامل.بحسب موقع “ميرور” البريطانيّ