عرض عاملٌ ّ إحدى كليتيه للبيع؛ ليتمكن من تسديد قيمة عليه؛ إثر مروري تسبب في موت مواطن سعودي.

 

وتحدث العامل وهو يبكي بحرقة مناشداً كل مَن يستطيع مساعدته تقديم يد العون له؛ حيث إن عليه دية تبلغ 250 ألف ريال على حد قوله، وأنه تبقى 15 يوماً فقط له لسدادها، مشيراً إلى أن لديه أولاداً وراتبه 1500 ريال ويرسل منه 600 ريال شهرياً لأبنائه، ولا يمتلك أي وسيلة لتسديد الدية سوى بيع إحدى كليتيه.

 

وتفاعل المغردون مع المقطع، ودشنوا هاشتاقاً باسم “عامل يعرض جسده للبيع لسداد دية”، وأبدى عدد منهم استعدادهم للتكفل بمبلغ الدية وتسديده عنه ابتغاءً للأجر والثواب.