ابلغ برلمانيون أردنيون ان جدالا بينهم وبين ضابط إسرائيلي على المعبر دفع  الجانب الإسرائيلي لإعتقالهم لمدة ثلاث ساعات.

 

وحصل تجاذب بين مسئول أمني إسرائيلي وعضو البرلمان الأردني محمد ظهراوي الذي سأله الإسرائيلي عن اسباب زيارته للداخل الفلسطيني فأجابه البرلماني الأردني بان بلده وهو من ينبغي ان يجيب على سؤال من نفس النوع.

 

وقالت مصادر ان الظهراوي اجاب الموظفين الإسرائيليين بخشونة قائلا: “أنتم ما الذي أتى بكم إلى بلادنا  ؟ “.

 

لاحقا حصل تأخير للوفد البرلماني الأردني الذي  يتجه لرام الله لحضور المؤتمر الحركي لفتح.

 

وضم الوفد إضافة للظهراوي نائب آخر في والبرلمانية الدكتورة رولا الحروب .