هاجم الكاتب الجزائري كل الجهات التي خذلت .

 

وقال مالك في تغريدة رصدتها “وطن” على موقع التواصل الاجتماعي “تويتر”.. لو عرف السوريون فضائل تأخير نصر ثورتهم لشكروا الله كثيرا فقد فضحت هذه السنوات من كان نفاقهم مقيت جدا فوجوههم للثورة وقلوبهم تنبض كيدا للثوار “.

 

وتشهد مدينة منذ أسابيع قصفا جويا عنيفا من قبل النظام السوري والروسي والميليشيات الايرانية واللبنانية والعراقية بهدف السيطرة على مناطق سيطرة المعارضة .

 

وأوقعت تلك الغارات العنيفة مئات القتلى والجرحى واستهدفت مستشفيات ومراكز طبية ومقار الدفاع المدني مما أدى إلى أوقفها كافة عن الخدمة الامر الذي فاقم الأزمة الانسانية.

 

ووسط كل المجازر التي شهدتها حلب وقف العالم متفرجا ولم يحرك ساكنا.