رد عضو عن محافظة ، ، على انتحال شقيقه صفته الشخصية وتحدثه بدلاً منه في مداخلة هاتفية ببرنامج “90 دقيقة”، قائلاً “سيدنا موسى طلب مساعدة أخيه، وكان يستعين بسيدنا هارون”.

 

وقال “أبو العيون”، خلال مشاركته في برنامج “90 دقيقة” الذي يقدمه الإعلامي معتز الدمرداش، عبر فضائية “”: “أنا مش أقوى من سيدنا موسى اللي كلم رب العزة وقال أنا عاوز مساعدة أخويا، دول أنبياء طلبوا المساعدة من بعض، والخطأ وارد”.

 

وتابع: ” أنا نائب لخدمة ، ولكن أرفض المزايدات والهجوم ضدي”، مضيفا: “لم أخطئ وهناك أحقاد وكراهية ضدي”.

 

فيما رد الدمرداش: “أرفض هذا السلوك..أرفض أن يمارس نائب برلماني هذا التصرف، ما حدث كذب وانتحال شخصية”.

 

وكان “الدمرداش” قد أجرى اتصالا هاتفيا بالنائب البرلماني عن دائرة أسيوط راشد أبو العيون؛ من أجل التعقيب على بعض الأخبار المتداولة عبر المواقع الإخبارية بشأن توصية رئيس مجلس النواب، للواء مجدي عبد الغفار وزير الداخلية؛ من أجل قبول أقارب نواب في ، ليكتشف أن المتحدث ينتحل صفة النائب المذكور.

 

وفي البداية، قال شخص يدّعي أنه النائب راشد أبو العيون، إن لن تنفذ مطالب النواب إلا بعد دراسة كافية وشاملة، ولن تقبل شخص في كلية الشرطة إذا لم تنطبق عليه الشروط.

 

ليقطع الحديث مداخلة هاتفية لنفس البرنامج، من صحفي يدعى محسن بدر، مؤكدًا أن المتحدث ليس النائب راشد أبو العيون، ولكن شقيقه إبراهيم أبو العيون الموظف بشركة تكرير البترول، مضيفًا: “أنا على معرفة شخصية بالنائب وشقيقه، ولكن لا أعلم لماذا يحدث هذا الموقف، وصوت المتحدث هو إبراهيم أبو العيون”.