هاجمت الإعلامية ، النائب البرلماني أبو المعاطي مصطفى؛ بعد اتهامه لها بترسيخ الإباحية في المجتمع المصري؛ عقب انتقادها رفض لجنة الشئون التشريعية والدستورية بمجلس النواب، لمشروعي قانوني تعديل بعض أحكام قانون العقوبات رقم (58) لسنة 37، الخاص بقضايا النشر الخاصة بخدش الحياء العام.

 

وفى ردها على هذا الاتهام قالت لميس الحديدي خلال برنامجها “هنا العاصمة”: “معنى كدة أننا بننشر الإباحية وهطلع أقدم البرنامج بمايوه ”.

 

وتابعت: “ما يزعجني أننا نخذل كمجتمع ثقافي كل من يحاول أن يفتح شرايين هذا البلد للفكر والحرية والاجتهاد فى الدين، ، نحن نتقهقر للخلف بشكل مرعب”.