لمساعدة عائلتها لشراء منزل لهم، أعلنت في الـ 18 من عمرها نيتها بيع عذريتها مقابل مليون يورو.

 

وخلال حلولها ضيفة على برنامج This Morning البريطاني، قالت “ألكساندرا” إنّها استلهمت الفكرة حين كانت في الـ 15 من عمرها من خلال مشاهدة فيلم “Indecent Proposal”.

 

وقالت ألكساندرا “بحثت على الانترنت ورأيت شابات بعن عذريتهنّ مقابل 3.5 مليون يورو وأكثر”.

 

وأضافت الشابة “أعيش في بلدٍ فقيرٍ جداً لذا أحتاج إلى مساعدة عائلتي لشراء منزل لهما، وأعتبر هذه المسألة مسألة عمل ولا أنظر إليها من الناحية العاطفيّة وأعتقد أنني سأتجاوز الأمر، سأشرب كأس نبيذٍ بعدها وأتخطى كلّ شيء”.

 

ولم تخبر الشابة أهلها بقرارها بعد ولا تنوي ذلك وأشارت “قلت لهم إنني سأسافر من أجل عروض الأزياء لأنني أعتقد أنّ والدي لن يقبل بالأمر لكنني في الحقيقة أقوم بذلك من أجلهم”.

 

وخضعت الشابة لفحوصٍ طبيّة لمعرفة ما إذا كانت تُعاني من أمراضٍ منقولةٍ جنسياً وقالت إنّها ستطلب من “الشاري” القيام بالأمر نفسه.