أكد النائب الكويتي الذي فاز للتو في انتخابات مجلس الكويتي أن ليست ضد كما يروج البعض بعد فوزهم في البرلمان,  بل ضد وممارساتها.

 

وأضاف الطبطبائي في تغريدة رصدتها “وطن” على موقع التواصل الاجتماعي “تويتر”.. نحن لسنا ضد #الشيعة بل ضد #ايران وليكن معلوما أن ايران اذا حكمت هنا ستبدأ بملاحقة كل عربي سواء كان سنيا أو شيعيا بدليل ماتصنعه بحق # “.

وأرفق الطبطبائي صورة لعدد من عناصر الأمن الإيرانية وهم ينفذون حكم الاعدام بحق عدد من الشبان العرب من الأحواز المحتلة إيرانيا.

 

وتحاول إيران بسط نفوذها في الشرق الأوسط والخليج العربي مفتعلة المشاكل هنا وهناك إذ تشهد أربع عواصم عربية صراعات طائفيا ما زال قائماً إلى يومنا هذا.