كشفت مصادر يمنية أن تحاول جاهدة إنقاذ الرئيس اليمني من المصير المجهول الذي ينتظره، موضحة أنه هناك بوادر لاتفاق بين والمخلوع صالح لتخليه عن الحوثيين تدريجيا، خوفا من “انقلاب الأوضاع باليمن لصالح في ظل الأنباء التي تتحدث عن تشكيل الوطني لعدد كبير من الألوية لحسم المعركة الأخيرة”.

 

وقالت المصادر “إن عودة أحمد نجل المخلوع صالح للظهور علانية من الإمارات ولقائه عددا من قيادات “حزب صالح” وظهور عدد من هؤلاء على قناة “الحدث” التي تبث من الإمارات ربما يؤشر لهذا الاتفاق والتوافق”.

 

وبحسب المصادر فإن أبوظبي تحاول إنقاذ صالح في حال انقلاب الأوضاع باليمن لصالح الشرعية وإيجاد موطيء قدم مرة أخرى له في أي نظام جديد ربما يتشكل بعد عملية فك سيطرة الحوثيين على مفاصل الدولة وإعادتها للشرعية الوطنية، وفقا لما نقله موقع “محيط”..

 

وكان المسؤول الإعلامي للمخلوع صالح ياسر اليماني، قد أعلن انشقاقه عن المخلوع وتأييده للرئيس هادي ونائبه علي محسن على قناة “الحدث “.

 

وطالب اليماني المخلوع علي صالح و قيادات المؤتمر التابعة له بالتخلي عن الحوثي وتأييد الشرعية، موضحا أنه من المرجح أن يقوم الحوثيون بشنق قيادات المؤتمر على أبواب .

 

يشار إلى انه منذ أغسطس/آب الماضي، عادت ظروف إقامة نجل الرئيس اليمني المخلوع صالح، العميد ، بالإمارات إلى واجهة المشهد اليمني، بعد أن أشيع خضوعه للاعتقال الجبري بأبوظبي، وفي وقت لاحق ذكرت وسائل إعلام أن العميد أحمد، لم يعد رهن الاعتقال الجبري في الإمارات.