تحدى النائب الكويتي الجميع معلنا نيته العودة إلى خلال أيام، مشيرا إلى أنه سيتقدم للترشح إلى انتخابات مجلس الأمة المقبلة.

 

دشتي المثير للجدل والمعروف عنه تصريحاته ضد وتأييده الأسد قال في تصريحات تلفزيونية لقناة “الإخبارية” السورية في دمشق :”بإذن الله سأكون في البرلمان المقبل”.

 

وعن ترشحه في ظل الأحكام الصادرة بحقه قال:” نحن نبحث الأمر دستورياً”، مشيرا إلى أن “هذه الأحكام ليست نهائية وإنما غيابية”. وفق ما ذكرته صحيفة الأنباء الكويتية.

 

مبينا أنه سيمثل أمام القضاء الكويتي مع وجود مراقبين دوليين، معبرا عن  ثقته بالقضاء مع وجود الضمانات التي نتفاوض حولها كضمانات الحياد ونزاهة القضاء وعدم التدخل بأحكامه وتركه سيد نفسه، وأكد أن صك البراءة في جيبه معتبرا الأمر منته