أظهر مقطع فيديو مثير انتشر على مواقع التواصل، لحظة صادمة يظهر فيها ثوران هائجان داخل حلبة بإحدى مدن جنوب ، حيث قاما بنطح بعضهما، وهو ما تسبب في مقتلهما على الفور.

 

وبلغ وزن الثور الواحد أكثر من نصف طن.

 

وعلق أحد النشطاء على الحادث قائلاً “على الأقل إنهما لم يتعذبا ببطء”، في إشارة إلى وحشية رياضة مصارعة الثيران وعملية طعن الثور التي يقوم بها المصارعون.

 

وتثير مصارعة الثيران الكثير من ردود الأفعال المضادة الرافضة لها، خصوصاً من جانب ، التي تنظر لهذه الرياضة التي تلاقي شعبية جارفة بإسبانيا، حيث تعتبرها تعذيباً وحشياً للثيران.