استضاف المقدّم الإعلامي اللبناني «تمام بليق» هذه المرةَ في برنامجه «بلا تشفير» إحدى القامات الفنية السورية، الممثلة «سلمى المصري»، والتي لم تشأ أن تتابع الفيديو الذي حاول إقناعها بمشاهدتهِ المقدّم، إذ يُظهرُ أطفالاً سقطوا قتلى بين أنقاض بناء مهدّم، يعلم العالم كله من تسبب في قتلهم، لتُشيد بعد ذلك دونما سؤال بـ «صمود» رأس النظام السوري ، في مواجهة ما أسمته سلمى بـ «الإرهاب».

وعبّرت الممثلة السورية عن كامل دعمها للأسد بالقول: «منيح إنو بعد خمس سنين قدر الدكتور الرئيس بشار الأسد يحافظ ع البلد، رغم كل الحرب الكونية اللي صارت على ».

كما أشادت بدور الأمين العام لحزب الله اللبناني، «» بعشقها له حين قالت: أنا بعشق سماحة السيد حسن. مضيفة: «أنت إنسان صادق ولا تقول إلا الصدق… يدنا بيدك وبإذن الله ستنتصر سوريا».

المصري وخلال لقائها في البرنامج على قناة «الجديد» اللبنانية، أبدت احترامها أيضاً لرئيس «تيار المردة» والوزير اللبناني السابق «سليمان فرنجية».

وفي سياق متصل، رفضت المصري رؤية صورة رئيس الوزراء اللبناني السابق «سعد الحريري»، متهمة إياه بأنه كانت له اليد في خراب سوريا، حسب تعبيرها.