قدّم الفنّان اللبنانيّ اعتذاراً للشعب المغربي، بعد تأديته أغنية “” والتي اعتبر البعض أنه أساء من خلالها للنساء المغربيات.

 

جاء الحلاني على هامش مهرجان “”، مؤكداً أن الأغنية إذا كان فعلاً فيها إساءة فإنّه لم يقصد الإساءة لأي أحد، قائلاً: “كلّ بنت مغربيّة هي بنتي، وكلّ أم مغربيّة هي أمي”.

 

وأوضح “الحلاني” أن حين سأل عن معنى الكلمات لم يُشِرْ من إستشارهم إلى أي سوء في الأمر.

 

وذكر “فارس الأغنية العربيّة” أن هناك كلمات في تُقال في بعض المناطق اللبنانيّة، في حين يرى سكان مناطق آخرى أنها غير محبّذة.

 

وقال عاصي أنه حين اختار تأدية الأغنية، فعلها لإيمانه بضرورة الغناء باللهجة المغربيّة لكسر الحدود بين العرب.