قالت الإخبارية التابعة لتنظيم الدولة الإسلاميّة إنّ 10 مقاتلين من نفّذوا الإثنين سلسة هجمات استهدفت مدينتي وجبلة الساحليتين واللتين تعدان من أهم معاقل النظام السوري والميليشيات الشيعية الموالية له.

 

حيث انغمس 5 مقاتلين في مدينة طرطوس، فيما انغمس الخمسة الآخرون في مدينة ، وضربوا تجمعات للعلويين في المدينتين بسيارتين مفخختين وأعقب ذلك تفجير جميع الانغماسيين لأحزمتهم الناسفة في مناطق متفرقة.

 

وبحسب “أعماق” أسفرت الهجمات في المدينتين عن سقوط نحو 400 قتيل وجريح، وقال مصدر لأعماق: “إن هذه الهجمات تأتي ردا على قصف الطائرات الروسية والسورية على المدن والمناطق التي تحكمها الدولة الإسلامية في ”.

 

يذكر، أن هذه الهجمات تعد الأولى من نوعها في مناطق الساحل السوري.