احتفت السفارة الإسرائيلية في بقرب التوصل إلى اتفاق مع النظام المصري يقضي بموجبه دفع القاهرةلتل أبيب مبلغا قدره 865 مليون دولار أميريكي على مدار 14 شهراً.

 

وأضافت السفارة الاسرائيليةفي تدوينة نشرتهاعلى موقع التواصل الاجتماعي “فيسبوك” أن المبلغ يأتي كتعويض على وقف مد بالغاز عبر خط أنابيب العريش-عسقلان منذ فبراير 2011.

 

وكانت تبيع الغاز لإسرائيل بموجب اتفاق مدته 20 عاما، لكن إمدادات الغاز توقفت منذ العام 2012 مع تكرار حوادث تفجير خطوط الغاز في سيناء.

 

وبموجب هذه التسوية ستنخفض قيمة الغرامة المفروضة على القاهرة بقيمة قدرها 1.73 مليار دولار إلى النصف، وهي الغرامة المستحقة لشركة الكهرباء الإسرائيلية (IEC)، نتيجة لوقف إمداد الغاز المصري منذ مطلع 2011.