“خاص- وطن”- كشف الاكاديمي الاماراتي الدكتور سالم المنهالي أستاذ العلاقات الدولية والاعلام عن أن أحد المطلعين الذين يعملون في مركز سيادي بالنظام المصري الذي يقوده “رجح” له وقوف جماعة أبو ظبي وراء حوادث الطيران في #مصر – حسب قوله- لكسر شركة .

 

وقال المنهالي في سلسلة تغريدات على موقع التواصل الاجتماعي “تويتر” رصدتها “وطن”, قريباً ستسمعون خبر بيع شركة “ وسيعلن الكفيل الإماراتي عن حزمة دعم لها على شكل استثمار وهي فعلياً عملية بيع لصالح أبوظبي للطيران “.

 

وأضاف المنهالي المعروف عنه تغريدته المعارضة لسياسة .. ” ستستمر المليارات بالوصول إلى #السيسي وستستمر مصر في النزول من الحضيض إلى الحضيض لأن المنظومة فاسدة وما بني على باطل فهو باطل “.

 

وانهى تغريدته بالقول ” ما يجري من محرقة للطيران المصري هو نسخة عن ما يجري في #مصر من حرائق في مراكز تجارية حيوية بهدف كسر أصحابها وبيعها للمستثمر الإماراتي “. !!