تداولت مواقع عالمية خبراً عن تسريب فيديو إباحي يجمع بين النجمة المثيرة “” وحبيبها السابق النجم “” بعد انفصالهما.

 

وبحسب التقارير، فقد انتشر الفيديو عبر موقع تايغا لمدة 30 دقيقة ثم اختفى.

 

وقال مصدر: “تايغا لن يسرب الفيديو الجنسي للناس، ولكن كايلي خائفة من وقوع الفيديو بيد الشخص الخاطئ كمن أحد أصدقاء تايغا، ويتم نشره عبر الإنترنت لإحراجها”.

 

وتخاف كايلي كثيرا من حدوث أمر كهذا في حال “ضربت تايغا بعنف” باي طريقة، أو قامت عائلتها كارديشيان بذلك، فهي تعتبر أن تايغا لديه القوة في الوقت الحالي.

 

وانفصلت “جينر” البالغة من العمر (18 عاماً) نهائياً عن حبيبها تايغا البالغ من العمر (26 عاما) بعد علاقة دامت سنتين .