(وطن-وكالات) تراجعت من منع مواطنيها من أداء فريضة هذا العام، وقالت وكالة الأنباء الإيرانية إنّ منظمة و الإيرانية، دعت الحكومة إلى توفير أرضية إيفاد الحجاج الإيرانيين لآداء فريضة الحج في أسرع وقت ممكن.

 

وأشارت المنظمة في بيان نشرته الأحد إلى المباحثات التي جرت بين البلدين في 14 أبريل/نيسان الماضي بهدف توفير الظروف اللازمة لإرسال الحجاج الإيرانيين إلى موسم الحج القادم داعية وزارة الحج السعودية إلى الإلتزام بوعودها بشان إزالة الغموض في مشروع الإتفاق الذي تم بين الجانبين.

 

وجاء فى البيان أن بعثة إيران ومنظمة الحج والزيارة، قامتا ومنذ فترة طويلة بمتابعة المحادثات والتوقيع على محضر اتفاقات حج العام الجارى، وتقرر أن تعلن وزارة الحج السعودية وهيئة الطيران المدني في السعودية كيفية إصدار التأشيرات للحجاج الإيرانيين نظرا لانقطاع العلاقات السياسية بين البلدين، ونقل الحجاج الإيرانيين على متن الرحلات الإيرانية والسعودية، كما في السابق، لكي يتم بعد ذلك إرسال وفد الحج الإيراني إلى السعودية.

 

كما تطرق البيان إلى موضوع كيفية تقديم الخدمات القنصلية وكذلك توفير شروط الأمن والسلامة للحجاج الإيرانيين نظرا للحوادث التي شهدها موسم الحج الفائت.

 

يذكر أن الوفد الإيرانى المفاوض بشأن الحج رفض التوقيع على محضر المحادثات، وفقا لبيان وزارة الحج السعودية، بعد أن عرضت المملكة إصدار التأشيرات إلكترونيا، من خلال إدخال بيانات حجاجهم باستخدام النظام الإلكترونى الموحد لحجاج الخارج.