تعرضت الإعلامية الكويتية لموجة انتقادات كثيرة بعضها تناول حياتها الشخصية ما أثار غضب الفنانة الإماراتية من بعض الإعلاميين “غير الكفوئين” الذين يهاجمون حليمة ويزعجونها بشكل الوسائل، فكتبت في صفحتها الرسمية على أحد مواقع التواصل الاجتماعي: “من فتره اشوف مذيعين يسيئون لاعلاميه كويتية وبالتحديد … لا تربطني بها علاقه شخصيه بس بعيدا عنه خساره الرجوله عيب والله عليكم…”.

 

واضافت:”يعني انت فاشل وما عندك الا الحديث عن حرمه عندها زوج وعيال وتتمصخرون عليها وأقسم بالله ان هالمذيعين ما عرفتهم الا من بعد كلامهم عن حليمه عيب”.

 

وختمت حديثها: “صرت أشوفهم في بيفوراو غيرها لأنهم تكلموا عن حليمه احترموا نفسكم ما عاد في ذوق ولا أدب ولا رجوله ولا ولا ولا عيب والله عيب والكل ساكت…. عيب”

 

وكان لتضامن أحلام مع حليمة أثر طيب في نفس الأخيرة التي شكرتها بدورها كتبت في صفحتها الرسمية على أحد مواقع التواصل الاجتماعي :”شكرا للفنانه الكبيره احلام على دفاعها عني في تغريداتها على تويتر رغم انني لا املك حساب على تويتر الا انه وصلني كل ماتم كتابته…ومن قال لاحلام انني لم اقف معها في وقت ايقاف برنامجها واني تطنزت فهو كااااذب فليعود لمقابلتي في برنامج بلا تشفير في لبنان ودفاعي المستميت عنها اثناء محاولة المذيع الاساءه لها وليشاهدو ما قلته عنها وعن ايقاف برنامجها وسوف يكون ردا رادعا لكل من تسول له نفسه في الصيد بالماء العكر! “.