أنكرت “” زوجة نجم كرة القدم السابق ، الفيديوهات التسعة التي قدّمها زوجها للنيابة، متهماً إيّاها بالزنا.

 

وقالت إن الصور والتسجيلات التي قدمها زوجها كلها بأماكن عامة في مصر، ولا يمكن أن تكون دليل على .
وأضافت أنه يفعل كل هذا لإسقاط حضانة ابنهما عنها، وأخذ شقة الزوجية والسيارة.

 

وكان إبراهيم سعيد، قد نشر صوراً لزوجته بصحبة رجل غريب وقال:”آسف إني نزلت الصورة بنفسي، هي دي الأم المثالية اللي بتحب ابنها وعايزة حقه.. أشعر بالقرف”.

 

وأضاف:”إذا كان هي مسترتش نفسها هسترها أنا، سترتها وخانت ابنها، قضية الزنا والتزوير والبلطجة والسرقة عند النائب العام، والمحامي العام، ومنتظر عودة ابني قريبا وانتشاله من القذارة، انسوا إني أنا لاعب شهير تنحرق الشهرة، أنا عايز حقي وحق ابني وهاخده بإذن الله بالقانون، أنا مش بتفرق معايا حاجة أصلاً ولا بخاف.”