(وطن-وكالات)-قال رئيس مؤسسة والزيارة “سعيد ”، إنه بالرغم من المساعي الجادة لدي المسؤولين الإيرانيين لإقامة مناسك حج الموسم القادم، لكن مازالت متنصلة عن الرد على الخطوط الحمر الأربعة و20 مقترحا قدمه الوفد الإيراني المفاوض لموسم الحج القادم.

 

وفي تصريح لوكالة الأنباء الإيرانية (ارنا) الأحد، قال أوحدي إن المقترحات جاءت بهدف الحفاظ علي أمن وأن مفاوضات الوفد الإيراني مع الجانب السعودي تسير وفقا للضوابط المنطقية ولضمان كرامة وعزة الزائرين الإيرانيين.

 

وحول الخطوط الحمر الأربعة، قال رئيس مؤسسة الحج والزيارات، إنها تدور حول الإستفادة من أسطول الملاحة الجوية الإيرانية، وطريقة إصدار تأشيرات والإستفادة من الخدمات القنصلية والحفاظ على كرامة وأمن الحجاج الإيرانيين.

 

وتابع أوحدي قائلا، إن السعودية وبالرغم من اقتراب نهاية الفترة الزمنية المحددة، لكنها لم تقدم أي ردود على المقترحات الإيرانية.

 

وأضاف، كان المطلوب من الجانب السعودي أن يوجه دعوة خلال الأسبوعين الماضيين إلى الوفد الإيراني لحسم نتائج المفاوضات إلا أنها لم تفعل ذلك.

 

وأكد رئيس مؤسسة الحج والزيارة، أن الحج حق شرعي لكل مسلم ولا يحق للسعودية أن تمارس أي نوع من التمييز في هذا الخصوص، لافتا إلى أن الوضع الراهن يشير إلى عدم وجود عزيمة جادة لدى السعوديين لاستضافة الحجاج الإيرانيين في موسم الحج القادم.