قالت السلطات التركية إن مررت “” إلى رئيس النظام السوري بشار الأسد من خلال تمويهها على متن سفينة شحن عبرت مضيق البوسفور الاثنين متوجهة الى ، وقد نشرت مجلة “حريات” التركية صورة الدبابتين المزعومتين.

 

وحاولت وكالة “سبوتنيك” الروسية الدفاع عن خطوة بلادها واصفة تصريحات السلطات التركية بالضجة الكبيرة.

 

وقد دخلت السفينة من البحر الأسود صباح اليوم، يرافقها خفر السواحل التركي وطائرة هيليكوبتر، وذكرت الصحيفة التركية ان سفينتين روسيتين عبرتا المضيق الاسبوع الفائت وهما تحملان قطع غيار عسكرية للجيش الروسي في سوريا وقد رفعت على متنهما العلم التركي.

 

واشارت مصادر تركية الى ان رفع علم البلد الذي تمر عبره السفن، متبع في جميع دول العالم ويعبر عن لفتة صداقة وروسيا ليست مستثناة من هذه اللياقات، ولا يعطي الاتفاق حول عبور السفن الأجنبية مضيق البوسفور اي حق بالتفتيش لما تحمله هذه السفن بل فقط الحق بمرافقتها خلال العبور.