هاجمت الباحثة والحقوقية الإسرائيلية إليزابيث تسوركوف، نظام الرئيس ، قائلة: “جماعة الإخوان بعيدون سنوات ضوئية عن مستويات القمع الحالي في ” الأمر الذي جعل المصريين يحنون الآن لنظام مبارك.

 

وكتبت “إليزابيث تسوركوف” في تغريدة عبر صفحتها الشخصية على موقع التواصل الاجتماعي “تويتر”، تعليقا على إحالة أوراق 6 من معارضي بينهم 2 من صحفيي الجزيرة للمفتي السبت 7 مايو، “أن المصريين يحنون الآن لنظام مبارك القمعي”.

 

وتساءلت “تسوركوف”: “لماذا يواصل الغرب دعم هذا النظام الإجرامي؟”.

 

وعندما سألها أحد متابعيها عن البدائل المتاحة، ردت قائلة:” ببساطة عدم تأييد الأنظمة الديكتاتورية المهووسة، خاصة في مصر. فتحت حكم الإخوان المسلمين كان هناك الكثير من الحريات المدنية والقليل من الإرهاب”.

 

لكن مجددا يسألها متابعها عن الفارق بين نظام الإخوان ونظام السيسي معتبرا أن كلاهما أنظمة وحشية، ما دفع “تسوركوف” للرد بالقول :”لدي مشكلة مع الإخوان المسلمين من الناحية الأيديولوجية، لكنهم يبعدون سنوات ضوئية عن مستويات القمع الحالي. بات المصريون يشتاقون الآن لنظام مبارك القمعي”.