(وطن-خاص-وعد الأحمد) دخل الممثل “” في جوقة أرجوزات المتبنين لموقف ورؤية تجاه ما يجري في سوريا وتفنيد ما يحدث فيها.

 

ولم يكتف آدم بتبرئة “” من جرائم القتل اليومي للسوريين بل سخر من معتبراً ما يجري لهم نوعاً من التمثيل.

 

وظهر آدم الذي اشتهر بأدوار التهريج السخيفة والتسطيح الفني في برنامج “بني آدم شو” على قناة “الحياة” المؤيدة للسيسي ليدعي أن قناتي وbbc يروجان لعكس ما يجري في حلب، رغم أن قناة البي بي سي-كما هو معروف- اتخذت موقفاً غير محايد مما يجري في سوريا، وخير دليل تزييفها الأخير بخصوص عرض فيديو استهداف طيران النظام لحي سكني على أنه استهداف بقذائف المعارضة.

 

وتابع الفنان ثقيل الظل:”لو لقيت القناتين دول قلبوها صويت ومندبة ومناحة .. الحقوا أطفال سوريا الحقوا الموت في سوريا الحقوا الناس بتموت انقذوا سوريا حلب بتتدمر”.

 

وأردف بعد حركات ميوعة وابتذال :”أول ما تسمع الشوي دول تعرف أنو الأمريكان والأتراك والصهاينة مزنوقين زنقة سودا” .

 

واستدرك:”لو بتابع تخطيط البي بي سي والجزيرة وقنوات الأخوان لموضوع حلب ده تموت على نفسك من الضحك” .

 

وأضاف أن “الجزيرة وقنوات الأخوان بياخذوا اتصالات من حلب” واستدرك:”حلب اللي بتتضرب دي لا فيها نور ولا مية ولا كهربا ولا تلفونات”.

 

وتابع بحركات العوالم الرخيصة وهو يضرب يداً بيد: “قال وحدة بتتصل” طيب من أي تلفون!”ومضى الممثل المريض نفسياً معبراً عن حالة الاتصال بأسلوبه الهابط: “ألو بكلمك من حلب” مدّعياً أن المرأة الحلبية قالت للمذيع أن كل الصواريخ اللي تسقط على حلب مكتوب عليها الهيئة العربية للتصنيع في مصر” وأردف بأسلوب الميوعة ذاته:”شافت الصاروخ وهو طاير كده وقرت كل ده”.

 

وكان آدم ادعى في حلقة سابقة من برنامجه أن “مدينة حلب هي المدينة الوحيدة التي كانت تؤيد الدولة ورفضت الخروج فى مظاهرات ضد بشار الأسد، فكيف يقوم الأسد بضربها وأضاف باستهبال وغباء منقطع النظير إن ““بشار الأسد إذا ترك الحكم إسرائيل ستحتل دمشق فى 3 دقائق”.