قال قائد شرطة دبي السابق والمستشار الأمني لحاكمها إن العرب “لن يتحدوا طالما بقيت عصابة إخوان الماسون”.

 

وقال خلفان في تغريدات على حسابه الشخصي بموقع “تويتر” أن جماعة الإخوان “أسست لتفريق وحدة الصف بمصر خلال الاستعمار لضرب القوميين بالليبراليين ونجحت الفكرة”.

 

وقال خلفان الذي على ما يبدو وبمراجعة تغريداته “أخذ استراحة” من الهجوم على الإخوان لنحو شهر إن “أكثر من يؤيد الدواعش هم الإخوان”.

 

وأضاف: “أخطر عصابة وضعها الماسون في الوطن العربي هم الإخوان”، مشيرا إلى أنها “كانت تقبض من خلال وكالة مخابرات غربية تكفلت بدفع نفقات التنظيم”.

 

وختم تغريداته بالقول “الله لا يبارك في إخوان الشر”.

 

وتتهم بشكل واسع باحتضانها أكبر مقر للماسونية