هي غدة تناسلية ذكرية تتواجد في اسفل البطن وفوق المثانة عند الرجال، وتعمل على افراز ، والسائل المنوي. تحيط بها شبكة من الاوردة تساعد على تدفق الدم في العضو الذكري اثناء الانتصاب. والبروستاتا كباقي الغدد في جسم الإنسان معرضة للإصابة بخلل في عملها وللإصابة بالعديد من المشاكل الصحية بحسب مراحل عمر الشخص.

 

*ما هو إحتقان البروستاتا؟
يصيب الذكور من مختلف الفئات العمرية، رغم أن عدد الإصابات في صفوف الذكور في سن المراهقة أكبر. يشعر المريض بصعوبة في التبول، وبشعور غير مريح في منطقة العجان والأماكن المحيطة؛ وبعدم القدرة على إفراع البول بشكل كامل ونزول البول يكون على شكل خطين.

 

*أسباب احتقان البروستاتا: 

 

إحتقان البروستاتا بحسب ما يذكر موقع صحتي هو من أكثر الأمراض الذكورية شيوعاً لا سيما في سن المراهقة وهناك العديد من الأسباب التي تؤدي الى ظهوره ولعل أبرزها:

 

1- تعرض الرجل للمثيرات الجنسية.

2- انتصاب القضيب الذكري دون أن يلي ذلك قذفاً للسائل المنوي.

3- إرتداد السائل المنوي في القصيب إذا لم تتم عملية القذف بعد الإنتصاب.

4- كثرة تأجيل التبول.

5- الإصابة بالتهاب البروستاتا.

6- التعرض للإمساك المزمن لفترات طويلة.

7- التعرض للبرد لوقت طويل.

8- الإفراط بشرب المبّهات كالشاي والقهوة والمشروبات الغازية.

9- الإفراط في شرب الكحول وعدم شرب كميات كافية من المياه.

10- ممارسة العادة السرية بكثرة.

11- الإفراط في .

 

*أعراض احتقان البروستاتا:

 

يشعر المصاب بإحتقان البروستاتا بالعديد من الأعراض ومنها:

1- احتقان البول والمثانة واحتقان الحوض.

2- الشعور بحرقة أثناء التبول.

3- تورم في البروستاتا.

4- إرتفاع الحرارة والشعور بالإرهاق.

5- الشعور بألم في الظهر و المثانة.

6- الإحساس بالأم عند القذف.

 

*تشخيص احتقان البروستاتا: 

 

يتم تشخيص الإصابة باحتقان البروستاتا من خلال أخذ خزعة من سائل البروستاتا وتحليليها في المختبر لتحديد نوع الالتهاب الذي يعاني منه المريض. وعادة ما يتم علاج إحتقان البروستانا بواسطة المضادة الحيوية الملائمة ولفترة لا تقل عن أسبوعين.