قال منشق عن ، إنّ ما يحدث في “هو حرب شيعية أصبحت علنية ضد السنة، ومليشيا يشنون حربهم في سوريا تحت شعارات لن تسبى زينب و لا يوجد مرقد لزينب في حلب”.

 

وأضاف أن حزب الله يشن حربه الطائفية في سوريا تحت شعار يا ثارات الحسين و كأن أهل حلب من قتل الحسين، ويقصف حلب و يهتف أدركنا يا مهدي وكأن المهدي حبسه أهل حلب، وهل طلب المهدي من حسن نصرالله تدمير حلب!!.

 

وتابع: “حزب الله حزب طائفي عقائدي عدوه الأول أهل السنة وما يفعله في حلب ما هو إلا لتطبيق شعار الموت لبني أمية و يا ثارات الحسين، ويهدف من حربه في سوريا هو إفراغ سوريا من الأكثرية السنية وتهجير السنة وتدمير أكبر مدينة في سوريا حلب”.

 

وأضاف في تصريحات نقلتها “بوابة القاهرة”:”كما يهدف من احتلال حلب هو احتلال اكبر مدينة سنية في كل بلاد الشام كي يهزم السنة و يقضي على الثورة و يقشل جنيف واحد و2 و3 “.

 

واكد أن تدمير وتهجير حلب و احتلالها سيكون نكبة سوريا تشبه نكبة فلسطين 48 .